bayan azdırıcı damlacialis 100 mgorjinal cialisweb tasarımstag 9000
الرئيسية / أحدث العروض والتخفيضات / تعرف على فوائد الخميرة الصحية وأضرار الإفراط في تناولها

تعرف على فوائد الخميرة الصحية وأضرار الإفراط في تناولها

فوائد الخميرة

تحتوي الخميرة على الكثير من المعادن والفيتامينات، كما أنها مصدر جيد للبروتين خاصة لمن يتبعون النظام الغذائي النباتي، كما يوجد نوع من الخميرة يتم تدعيمه أثناء التصنيع بالمزيد من المعادن والفيتامينات، والقيم الغذائية الموجودة في 18 جرام من الخميرة كالآتي:

45 سعر حراري.
8 جرام من البروتين.
5 جرام من الكربوهيدرات.
4 جرام ألياف طبيعية.
0.5 جرام دهون.
56 ملجم نياسين.
9.6 ملجم ثيامين.
9.7 ملجم ريبوفلافين.
9.6 فيتامين ب6.
240 ميكروجرام من حمض الفوليك.
7.8 ميكروجرام من فيتامين ب12.
24 ملجم مغنيسيوم.
5 ملجم صوديوم.
3 ملجم من الزنك.

للخميرة عدة فوائد صحية سواء تم استخدامها في شكلها الطبيعي أو في حالة تناولها كأقراص مكملات، وهناك أيضا فوائد متعارف عليها ولكن تحتاج لمزيد من الأبحاث، وهذه الفوائد هي:

لمرضى السكري

اقترحت بعض الأبحاث وجود فوائد للخميرة البيرة لمرضى السكري، حيث أوضحت الدراسات أنها تحتوي على عامل تحمل الجلوكوز الذي يساعد على تحسين الاستجابة للأنسولين وامتصاصه في الدم خاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من مقاومة الإنسولين.

فوائد الخميرة للجهاز الهضمي

هناك بعض الأبحاث التي اقترحت فائدة خميرة البيرة في تهدئة آلام وأعراض القولون العصبي، مثل الألم والغازات والإسهال والإمساك، ولكن هذه الأبحاث قد تمت على مجموعة صغيرة ولا تكفي لإثبات فعالية خميرة البيرة في علاج مشاكل الجهاز الهضمي.

علاج متلازمة ما قبل الدورة الشهرية

بسبب احتواء الخميرة على الكثير من المعادن والفيتامينات (خاصة الخميرة المدعمة) فإنها تساعد على علاج وتخفيف آلام وأعراض متلازمة ما قبل الدورة الشهرية عند النساء.

فوائد الخميرة للبشرة والشعر والأظافر

بعض الأبحاث اقترحت دور الخميرة في علاج مشاكل البشرة والوقاية منها مثل حب الشباب، والدمامل، خاصة في مرحلة المراهقة، وأيضا يمكن للخميرة أن تساعد على وقف تساقط الشعر وتكسر الأظافر، كما يمكن أيضا استخدام الخميرة لتسمين الوجه.

تقليل الكوليسترول

بعض الدراسات أوضحت دور الخميرة (خاصة إذا تم تناولها كمكملات) في خفض مستويات الكوليسترول الضار، وزيادة مستويات الكوليسترول الجيد في الدم.

فوائد خميرة البيرة للصدر والجهاز التنفسي

العديد من الأشخاص اعتادوا على تناول الخميرة عند الإصابة بعدوى في الجهاز التنفسي العلوي، حيث أثبتت بعض الأبحاث قدرة الخميرة على زيادة المناعة وتعزيزها لمحاربة العدوى ليستطيع الجسم الشفاء من الزكام والإنفلونزا وغيرها من أمراض عدوى الجهاز التنفسي.

زيادة الطاقة

بعض منتجات الخميرة يتم تصنيعها وتدعيمها بالمزيد من الفيتامينات والمعادن المهمة، والتي يمكن أن تمد الجسم بالطاقة إذا لم يحصل عليها الجسم من مصادرها الطبيعية، خاصة النباتيين الذين لا يحصلون على الكثير من الفيتامينات والمعادن والبروتينات الموجودة في اللحوم مثل فيتامين ب12.

أضرار الخميرة وآثارها الجانبية

تعتبر الخميرة آمنة صحيا إذا تم استخدامها في الخبز، وإذا تم تناولها أو تناول مكملاتها على المدى القصير، ولكن يمكن أن يكون لها بعض الآثار الجانبية لدى بعض الأشخاص مثل: الصداع ألم وغازات البطن، وهناك أيضا بعض المحاذير بشأن تناول الخميرة أو حبوب الخميرة على المدى الطويل أو بكميات كبيرة كما يلي:

في حالة الإصابة بحساسية من الخميرة.
في حالة الإصابة بأمراض الجهاز الهضمي مثل مرض كرون أو التهاب القولون التقرحي.
في حالة تناول أدوية لعلاج السكري لأنها قد تسبب خفض السكر في الدم بنسب كبيرة مع تناول أدوية علاج السكري.
في حالة الحمل والرضاعة الطبيعية لأنه لا يوجد أدلة تثبت أمان الخميرة في الحالتين.
في حالة الإصابة بضعف جهاز المناعة مثل مرضى السرطان وبعد زراعة الأعضاء ومرض أمراض نقص المناعة.
في حالة تناول أدوية مضادات الاكتئاب لأن بعض الأدوية قد تتفاعل بطريقة سلبية مع الخميرة.

كيفية استخدام الخميرة

أولا يجب أن يتم تخزين الخميرة في مكان بارد ومظلم حتى تحصل على فوائد الخميرة بشكل كافي، ويمكن تناول الخميرة الفورية مع الأطعمة الجافة مثل السلطة والمعكرونة والفشار، كما يمكن عمل المخبوزات بها أو تناولها كما هي، يمكن أيضا تناول حبوب الخميرة ولكن بجرعات محددة يجب أن يحددها الطبيب، كما يمكن عمل ماسكات للوجه بالخميرة.

شاهد أيضاً

لا تتجاهلها.. القرقرة في البطن مؤشر على إصابتك بهذه الأمراض

أكد أخصائيون في أمراض الجهاز الهضمي ضرورة عدم تجاهل القرقرة التي تحدث في البطن، لافتين …