bayan azdırıcı damlacialis 100 mgorjinal cialisweb tasarımstag 9000
الرئيسية / أحدث العروض والتخفيضات / تعرف على 8 أطعمة تسبب رائحة كريهة بالفم وكيفية مواجهتها

تعرف على 8 أطعمة تسبب رائحة كريهة بالفم وكيفية مواجهتها

كيفية التخلص من رائحة النفس الكريهة - ويب طب

كشفت دراسات عملية وأبحاث في التغذية عن 8 أطعمة ومشروبات يمكن أن تسبب رائحة كريهة للفم، غير تلك الشائعة والمعروفة كالثوم والبصل.

وأوضحت الدراسات أنه لا يجب التوقف عن تناول تلك الأغذية؛ ولكن يجب التعامل مع روائح الفم الكريهة التي تسببها، وهي كالتالي:

اللحوم

تسبب شرائح اللحم رائحة كريهة بعد تناولها، حيث تقول الباحثة في طب الأسنان التجميلي “أمريتا باتيل”، إن البكتريا تحب البروتين الموجود في اللحوم، وتتسبب في إطلاق مركبات الأمونيا بالفم والتي تسبب الرائحة الكريهة.

الأسماك

تسبب رائحة كريهة في الفم، وخاصة بعد تناول التونة أو السلمون، وذلك بسبب احتوائها على البروتين، وكذلك مركب “ثلاثي ميثيل أمين”، والذي إذا لم يرتبط بسوائل أخرى فإنه يبقى في الفم ويسبب رائحة سمكية كريهة، هذا إلى جانب الأسماك المعلبة التي لديها وقت للأكسدة.

الألبان

رغم أن الألبان مفيدة للجسم، إلا أنها قد تجعل رائحة النفس كريهة بسبب البكتيريا التي توجد عادة في الفم والتي تتغذى على الأحماض الأمينية في الحليب والجبن.

القهوة

أكدت دراسات في التغذية، أن فنجان القهوة الصباحي قد يؤدي إلى تخريب النفس، بسبب المحتوى الحمضي العالي للقهوة، إلى جانب تقارب البكتيريا الفموية للحمض، كما أكدت معاهد صحية أن المشروبات التي تحتوي على كافيين تجفف الفم وبالتالي عندما يقل اللعاب يحدث وضع مثالي لنمو البكتريا والفطريات ذات الرائحة الكريهة.

حمضيات الفواكه

رغم أنها ترتبط بروائح منعشة، إلا أنها تمنح روائح كريهة بعد تناولها بالفم، حيث إن المستويات العالية من الحمض في ثمار الحمضيات هي أرض خصبة للبكتيريا، كما أنها فاكهة تحتوي على السكر الذي تتغذى عليه البكتريا.

صلصة “المكرونة”

تعد أحد أسباب روائح الفم الكريهة بسبب الحمض الموجود في الطماطم، وهي ما يساهم في نمو البكتريا التي تظل باقية وتسبب رائحة كريهة.

زبدة الفول السوداني

أفادت دارسات، بأن زبدة الفول السوداني تحتوي على الكثير من البروتين، ولكنها أيضًا لزجة جدًا، وبالتالي يصعب على البكتيريا الموجودة في الفم أن تتحلل، وبذلك تسبب روائح غير محببة.

الفجل

وهو من الخضراوات التي تستخدم في التوابل والصلصات، ونكهته القوية تجعل رائحة الفم واضحة للغاية لفترة طويله بعد تناوله.

وشددت جميعة طب الأسنان الأمريكية على فوائد تلك الأطعمة وضرورة عدم التوقف عن تناولها، إلا أنها أكدت ضرورة محاربة تلك الروائح عن طريق الاستخدام المستمر للفرشاة ومعجون الأسنان لتنظيف الفم وإزالة بقايا الطعام.

وأشارت إلى أنه في حال لم يتيسر تنظيف الأسنان بالمعجون، فيجب شطف الفم المستمر واحتساء الماء، حيث إن إنتاج المزيد من اللعاب يعد استراتيجية جيدة للتخلص من رائحة الفم الكريهة.

وأضافت أن من بين طرق مكافحة الروائح، مضغ العلكة الخالية من السكر التي تؤدي إلى تحفيز تدفق اللعاب، كذلك تناول الأطعمة المقرمشة مثل: الجزر والتفاح، والتي تولد المزيد من اللعاب، كما يمكن أخذ جرعة من غسول الفم والتي تساعد في قتـل البكتريا.

شاهد أيضاً

هل تتناول الكثير من الملح؟.. هذه الأمراض تدل على ذلك وكيف تعالجها

الملح هو أحد التوابل المهمة للطعام، ويتكون من الصوديوم بنسبة 40%، وتحتوي الأطعمة غير المصنعة …